العدد الخامس للمجلة الليبية لعلوم التعليم – فبراير 2022

كبيرة هي طموحاتنا، والطريق ليس مُعبداً، لكن الإرادة تحقق الكثير مما كان صعباً، وظنناه بعيد المنال، وهكذا توالت إنجازاتنا، وعلا اسمها وكأنها أُنشئت منذ أمدٍ بعيد، تلك هي المجلة الليبية لعلوم التعليم في عددها الخامس فبراير 2022م.

وسعياً منا للقيام بدورنا المنوط به في إطار إثراء ودعم البحث العلمي والنشر بمختلف فروع العلوم الانسانية والتطبيقية لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من الخبرات والطاقات البشرية المتخصصة في كل المجالات التي تزخر بها مؤسساتنا التعليمية باعتبارها بيوتاً للخبرة، رأينا إهداء عدد من بحوث هذا العدد للبحاث الفلسطينيين دعماً من رئاسة الجمعية الليبية لعلوم التعليم وهيئة التحرير بالمجلة الليبية لعلوم التعليم لتكون رافداً جديداً بمؤسساتنا التعليمية.

ومما لا شك فيه أن وراء هذا الجهد كوكبة من فرسان العلم والثقافة وقد استعنا بمجموعة من الاساتذة بجامعاتنا الوطنية والعربية كاستشاريين للاستفادة من خبراتهم في إصدار العدد الخامس للمجلة وسنحاول الاستفادة بأكثر الخبرات المتاحة أمامنا وذلك من خلال انتقاء خبرات أخرى تمثل هيئة استشارية تمدنا بالخبرة التي تمنح عملنا التميز والجودة لنبتعد عن رتابة النشر المعتادة فيكون للمجلة الدور الفاعل في تحريك الماء الراكد لتواكب ثقافتنا العربية غيرها من الثقافات الأخرى.

وأخيراً لا يسعنا إلا أن نقدر كل جهد بُذل لولادة العدد الخامس من المجلة الليبية لعلوم التعليم وهي تدعوكم للتواصل معها دفعاً للحركة العلمية والتربوية بليبيا والوطن العربي.

تحميل العدد الخامس للمجلة الليبية لعلوم التعليم

174